Mon. Jan 25th, 2021

ألف حصة غذائية لابناء طرابلس من المملكة العربية السعودية

1 min read

أشرف وفد من سفارة المملكة العربية السعودية برئاسة الدكتور الشيخ أحمد المزوق المشرف العام على حملة توزيع سلال منظمة التعاون الإسلامي في لبنان، على توزيع 1000 حصة غذائية مخصصة لأبناء طرابلس

وتمت عملية التوزيع في باحة معرض رشيد كرامي الدولي بطرابلس، في حضور قائم مقام مفتي طرابلس والشمال الشيخ محمد إمام، الأمين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير، قاضي الشرع الشيخ سمير كمال الدين، رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية الشيخ عبد الرزاق إسلامبولي، رئيس مجلس إدارة معرض رشيد كرامي المهندس أكرم عويضة، ورجال دين ومسؤولين من الحملة

المزوق
وقال الشيخ المزوق: “نحن اليوم ندشن هذه الحملة المباركة التي كانت بلفتة كريمة من المملكة العربية السعودية ومن منظمة التعاون الإسلامي، وكما تعرفون أن المنظمة تضم 57 دولة بقيادة المملكة العربية السعودية، وبتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي عهده تم إطلاق هذه الحملة، وستكون لكل لبنان ولكل اللبنانيين وفي كل المناطق

وتابع: “لقد إنطلقنا من طرابلس وسيكون هناك حملات تدشين في بيروت وعكار والجنوب وفي كل المناطق، وهذا ليس بغريب على المملكة العربية السعودية، التي عودتنا الكرم والخير وإيصال هذا الخير إلى كل إنسان محتاج لأننا أصبنا في لبنان إصابة كبيرة في إنفجار بيروت وقبلها في الأزمات المتتابعة، والمملكة تعنى بكل الناس في لبنان وتلتفت بعناية إلى كل اللبنانيين، وهذا نموذج ومثال وهذه البداية وسوف تستمر

وختم شاكرا للمملكة هذه المنحة والحملة التي وعدنا على لسان السفير أنها ستستمر وستكبر وتصل إلى كل بيت محتاج في لبنان

إمام
وقال المفتي الشيخ إمام: “في هذا اليوم الطيب المبارك وفي هذه الصبيحة العطرة يسعدنا أن نتلقى مساعدات كريمة ومبادرات خيرة كما هي عادة سفارة المملكة العربية السعودية في بيروت ومملكة الخير عموما، حيث أن المملكة والسفارة ممثلة بالسفير البخاري لا يقصرون ولم يقصروا في الوقوف إلى جانب شعبنا اللبناني عموما والطرابلسي والشمالي خصوصا، إنها خطوة محل تقدير ومحل شكر ومن لا يشكر الناس لا يشكر الله، إنها في الحقيقة فاتحة خير بل هي حلقة في سلسلة من الخير المتصل”

وتابع: “هذه مكرمة يقابلها أهل مدينتنا بكل ود ومحبة وتقدير وشكر وعرفان، إنها فاتحة خير إن شاء الله لها ما بعدها في مجالات كثيرة من التعاون وفي مجالات كثيرة إن شاء الله بما يبلسم الجراح ويخفف الأزمات التي تمر بوطننا الحبيب. ولا نستطيع إلا أن نشكر أيضا مجموعة من الأخوة الكرام الذين سعوا في هذ المبادرة والذين كانت لهم جهود كريمة ومنهم أخونا الشيخ المزوق والإخوة الكرام وأيضا في المقدمة هيئة الإغاثة العليا واللواء خير الذي متى اردت ان تراه رأيته في كل المناطق وفي كل الميادين وفي كل الأماكن التي تحتاج فعلا إلى إغاثة، وصار إسمه علما في إغاثة الملهوف وفي تخفيف النكبات والأزمات، ومعرض رشيد كرامي أيضا بشخص رئيس مجلس إدارته السيد أكرم عويضة كانوا سباقين وكانوا أيضا محتضنين بكل اريحية وبكل إندفاع إلى هذه الخطوة المباركة، والشكر للاعلام الكريم

خير
وقال اللواء محمد خير: “نحن في البداية نشكر إدارة المعرض على إستضافتها وفد منظمة التعاون الإسلامي، وفي الحقيقة ان وصول المساعدات إلى مطار بيروت وإلى المرفأ هو مستمر وسط التنسيق بين قيادة الجيش والجهات كافة صاحبة المساعدات، كما هو الحال بالنسبة الى هذه المساعدات التي يتم توزيعها اليوم هي بفعل هذا التنسيق بين منظمة التعاون الإسلامي وبين الهيئة العليا للإغاثة والشكر موصول إيضا إلى السفير البخاري وشعب المملكة السعودية كما نوجه الشكر إلى كل من اراد مساعدة لبنان

أضاف: “هذه المساعدات هي مبادرة أولى لهذا التعاون بموافقة رئاسة الهيئة العليا للإغاثة، وبدأ التوزيع إنطلاقا من بيروت على المتضررين ومن ثم على المناطق المحرومة خارج بيروت، والتي تحتاج إلى مساعدات وصولا إلى عكار والبقاع والجنوب، أي أنها ستشمل كل المناطق، واليوم هذه مرحلة أولى من إسطول الإغاثة لمنظمه التعاون الإسلامي وإن شاء الله يكون في ذلك الخير للبنان ولكل من يحتاج المساعدة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *